قيادي نهضاوي يدعو الشعب التونسي إلى القيام بهذا الأمر

قيادي نهضاوي يدعو الشعب التونسي إلى القيام بهذا الأمر

إنتقد القيادي في حركة النهضة والوزير الأسبق رفيق عبد السلام في تدوينة على حسابه بموقع فيسبوك رئيس الجمهورية قيس سعيد. 

وكتب عبد السلام:"على الشعب التونسي ان يعول على نفسه اولا وآخرا في مقاومة هذا الانقلاب الغادر وعودة الحياة الديمقراطية التي فتك بها قيس سعيد، فلا دبابات سعيد ولا أجهزته العميقة والسطحية قادرة على ايقاف تصميم الشعب على استعادة ارادته وسيادته المختطفة من زعيم الانقلاب." 

وأضاف :" وهذا الأمر يقتضي بذل مزيد من الجهد في تجميع الصفوف حول رؤية جامعة في إدارة المرحلة القادمة بعيدا عن قيس سعيد ومليشياته المتحفزة للفوضى، مع تجاوز صغائر الأمور وحسابات التموقع. " 

وتابع :"ما هو مهم في المرحلة القادمة ليس المناصب والمراكز بل استعادة الدستور وأسس النظام الديمقراطي وتجديد روح الثورة والدفاع عن مكتسباتها، وبعد ذلك ليس مهما من يحكم. " 

وأكد :"كل من يدعم الشعب التونسي وقواه الحية في الوصول الى أهدافه الوطنية وتطلعاته الديمقراطية فله الشكر والتقدير ، ومن يقف ضد إرادته فهو شريك أصيل في الانقلاب بالامس واليوم، ولكن معركة دحر الانقلاب هي معركة تونسية وبأدوات وأجندة وطنية تونسية أولا وآخرا. الدكتاتورية هي التي تقوض السيادة الوطنية وتشرع الأبواب لكل أنواع التدخلات الخارجية بإصرارها على اختطاف الدولة وضرب المؤسسات وفرض سياسة الامر الواقع بقوة الأجهزة الصلبة للدولة ورفض الحوار بين أبناء الوطن الواحد." وفق تعبيره.