قطر تزف بشرى سارة لجماهير المونديال

قطر تزف بشرى سارة لجماهير المونديال

كشف عمر عبدالرحمن الجابر، المدير التنفيذي لإدارة الإسكان في اللجنة العليا للمشاريع والإرث، أن اللجنة ستعلن في الفترة المقبلة عن مشروع جديد، تحت مسمى قرية الكرفانات.

وأكد الجابر ،في تصريح له، أن الهدف من المشروع توفير خيارات سكنية متعددة للجماهير التي ستحضر إلى قطر لمتابعة بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022، والتي ستنطلق في 21 نوفمبر وتختتم في 18 ديسمبر المقبلين، كما أنه يهدف لتفعيل إشراك المجتمع في هذا الحدث الكبير.

وأضاف ان العمل يسير بشكل جيد لإنجاز المراحل النهائية للمرافق السكنية التي تعمل اللجنة على تحويلها إلى فنادق سكنية خلال البطولة، بالتعاون مع مجموعة أكور العالمية للفنادق، وسيتم تصنيفها من 3 إلى 5 نجوم حسب المناطق التي تقع فيها.

وقال الجابر: إن هناك خيارات عديدة تعمل عليها اللجنة من أجل إسكان جماهير المونديال، كما تعمل على متابعة المشاريع التي تخدم جمهور كأس العام؛ مثل قرية بروة، والبواخر السياحية.. منوها بأن الفترة المقبلة ستشهد وصول البواخر الفندقية التي تسع أكثر من 9500 شخص، وسيكون تدشين أول باخرة سكنية في 13 نوفمبر المقبل.

وأضاف أن اللجنة تلقت العديد من الطلبات الخاصة بحجوزات الإسكان، وأن هناك إقبالا كبيرا على حجز الغرف الخاصة بالفنادق العائمة /بواخر/، مؤكدا أن اللجنة ستعمل على توفير غرف إضافية للحجز.

وأوضح المدير التنفيذي لإدارة الإسكان في اللجنة العليا للمشاريع والإرث أن هناك تعاونا كبيرا بين ملاك الفنادق واللجنة، حيث إن عملية الحجز والعرض ستكون على منصة بطاقة /هيّا/ التي سيتم تفعليها في شهر نوفمبر المقبل، وبعد تفعيلها يحق للجماهير الحضور إلى قطر.

وذكر أن أماكن سكن الجماهير يتم تحديثها أسبوعيا من خلال منصة /هيّا/، وسيتم توفير خيارات مختلفة في الأسابيع المقبلة على المنصة. 

وكالات