الإفتاء المصرية تثير الجدل بفتوى غريبة !

الإفتاء المصرية تثير الجدل بفتوى غريبة !

أثارت دار الإفتاء المصرية جدلا واسعا على شبكات التواصل الاجتماعي بعد نشرها ليلة أمس الأحد لفتوى أكدت فيها أن اموال الفوائد بالبنوك ليست ربا إنما هي نتاج إستثمار البنك لأموال الحريف وأنها حلال وليست حرام. 

وكتب الافتاء المصرية ما يلي: 

إيداع الأموال في البنوك

إيداع الأموال في البنوك وأخذ فوائد منها جائز شرعًا ولا إثم فيه، وليس من الربا في شيء، بل هو من العقود المستحدثة التي تتَّفق مع المقاصد الشرعية للمعاملات في الفقه الإسلامي وتشتدُّ حاجة الناس إليها، وتتوقَّف عليها مصالحهم، والأرباح التي يدفعها البنك للعميل هي عبارةٌ عن تحصيل ثمرة استثمار البنك لأموال المودعين وتنميتها، ومِن ثَمَّ فليست هذه الأرباح حرامًا؛ لأنها ليست فوائد قروض ولا منافع تجُرُّها عقود تبرعات، وإنما هي عبارة عن أرباح تمويلية ناتجة عن عقود تحقق مصالح أطرافها.